الأمــل الواعــد في مـحاربة سـرطان الدماغ يـبدأ من مـركـزنا

يقوم مركز سرطان الدماغ في مستشفى بوخوا الدولي بالتعامل سريرياً مع حالات سرطان الدماغ أكثر من أي مركز في العالم. يقوم الجراحون في مركزنا بتطبيق الإجراء الجراحي في حالات كثيرة تم التعذر عن إجراءها في أي مكان آخر. مركزنا هي المنشأة الوحيدة التي توفر جميع الخيارات الممكنة من العلاج الجراحي/الغير جراحي لحالات سرطان الدماغ، حيث نقدم للمرضى الخيار الأفضل للعلاج حسب حالتهم. إن أحدث سبل العلاج الحالية في العالم أكمله موجودة جميعها في مركز واحد، وذلك فقط في مركز سرطان الدماغ في مستشفى بوخوا الدولي!

يعتبر مستشفى بوخوا الدولي واحد من أكثر المستشفيات خبرة وتطوراً في طب وجراحة الأعصاب، ومن المستشفيات الرائدة في تطوير الأساليب الفعالة لمحاربة سرطان الدماغ. ولقد توصل خبراء مستشفى بوخوا الدولي لعدد كبير من الأنجازات في هذا المجال، ليصبح المستشفى الوحيد القادر على توفير أكثر البرامج العلاجية المتكاملة والتطورة لسرطان الدماغ.

                                                          

المرشحين للإجراء الجراحي: يتم تطبيق بروتوكول علاجي متكامل لإزالة الورم لأقصى حد ممكن ومنع إعادة إنتشار ونمو الخلايا السرطانية:

    1.  الجراحة: إستئصال الورم بأكبر شكل ممكن مع حماية المناطق الوظيفية.

    2.  العلاج الإشعاعي في غضون العملية (IORT): علاج إشعاعي موضعي يعمل بشكل فعال على قتل الخلايا السرطانية المتبقية حول الورم بعد استئصاله ليمنع إعادة إنتشار ونمو الخلايا السرطانية.

    3.  العلاج الكيميائي في غضون العملية (IOCT): علاج كيميائي موضعي يعمل بشكل فعال على قتل الخلايا السرطانية المتبقية حول الورم بعد استئصاله ليمنع إعادة إنتشار ونمو الخلايا السرطانية.

   4.  العلاج الضوئي الديناميكي (PDT): يتم تسليطه على الورم لقتل الخلايا السرطانية المتبقية حول الورم بعد استئصاله ليمنع إعادة إنتشار ونمو الخلايا السرطانية.

                               

الغير مرشحين للإجراء الجراحي: يتم تطبيق البرامج العلاجية الفعالة والآمنة لمحاربة الآلآم ومعاناة المريض وتحسين صحة وجودة حياة المريض:

    1.  العلاج الكيميائي الموجه: يتم تحديد العلاج الكيميائي حسب التحاليل الجينية للمريض لقتل وتثبيط الخلايا السرطانية.

    2.  DC-CIK: تعمل خلايا CIK (الخلايا القاتلة المشتقة من السيتوكين) وخلايا DC (الخلايا المتغصّنة) على محاربة الخلايا السرطانية، وهي الخلايا الموجودة في جسم الإنسان والتي تعمل على محاربة السرطان.

    3.  جرعة عالية من فيتامين C: أثبتت الدراسات والتجارب السريرية أن حقن المريض بجرعة عالية من فيتامين C يعمل على تثبيط إنتشار الخلايا السرطانية ويحسن وضع المريض بشكل عام.

    4.  العلاج بالخلايا الجذعية: يعمل على تثبيط نمو الخلايا السرطانية.

    5.  العلاج بالطب الصيني التقليدي (TCM): يعمل على تحسين وضع المريض بشكل عام حيث يعمل على تحسين وضع الجهاز المناعي للجسم.

 

الجراحة

                               

لماذا يتميز مستشفى بوخوا في العمليات الجراحية؟

لطالما كان الحديث عن جراحة الدماغ يثير الكثير من القلق. وذلك لخطورتها والتي قد تهدد حياة المريض، وأيضا لتكلفتها المرتفعة. يعمل الخبراء في مستشفى بوخوا الدولي على مواجهة هذه المخاطر بنجاح، ومن هذه الجوانب التي تثير قلق المرضى ما يلي:

1.   فشل العملية: مستشفى بوخوا الدولي متخصص في طب وجراحة الأعصاب منذ أكثر من عقد من الزمن. ولدى طاقم الجراحيين خبرة ومهارة شاسعة في التعامل مع الحالات الجراحية. يقوم فريق الجراحين بدراسة كل حالة على حدة لتطبيق المنهج الجراحي الأقل خطورة والأكثر فاعلية.

2.   فقدان الأجزاء الوظيفية: جودة حياة المريض فيما بعد العملية هي واحد من أكثر الجوانب التي نكرس لها إهتمام خاص. يقوم الجراحون بحماية الأجزاء الوظيفية في الدماغ قدر الأمكان عند استئصال الورم، لتجنب خطورة فقدان الكلام أو الشلل.

      3.    إعادة إنتشار ونمو الورم: على الرغم من أن الورم يمكن تحديده وازالته في غضون العملية الجراحية، إلا أن بعض الخلايا السرطانية قد لا يمكن تحديدها بالعين المجردة، عدم التأكد من إزالتها قد يؤدي لإعادة نموها وإنتشارها حتى أكبر مما كان عليه الورم الأصلي. لتجنب ذلك، نقوم بتطبيق العلاج الإشعاعي في غضون العملية (IORT) والعلاج الكيميائي في غضون العملية (IOCT) لقتل الخلايا السرطانية المتبقية. هذه التقنية الحديثة تعمل على تجنب إعادة نمو الخلايا السرطانية بشكل فعال، وأيضا تجنب المريض من المعاناة من العلاج الإشعاعي والكيميائي التقليدي والذي يحتاج للعديد من الجلسات ذات الآثار الجانبية العديدة.

IORT&IOCT

             

ما المقصود بـ IORT و IOCT؟

العلاج الإشعاعي في غضون العملية (IORT) يعمل على إيصال جرعة مركزة من الإشعاع في منطقة الورم المحددة في غضون العملية الجراحية. تعمل هذه التكنولوجيا المتطورة على قتل الخلايا السرطانية التي قد تبقى في المنطقة المتسرطنة بعد استئصال الورم، وتعمل على تقليص احتمالية عودة انتشار الورم، وتقليص جلسات العلاج الإشعاعي التقليدية.

العلاج الكيميائي في غضون العملية (IOCT، مثل رقائق BCNU) يعمل على إيصال جرعة مركزة من العلاج الكيميائي في منطقة الورم المحددة في غضون العملية الجراحية. هذه التكنولوجيا مركزة أكثر بـ 110 مرات من العلاج الكيميائي التقليدي.

مزايا IORT و IOCT

1.   نتيجة قصوى. عند تسليط جرعة عالية موضعية مركزة من الإشعاع أو العلاج الكيميائي بعد إستئصال الورم مباشرة، فذلك يساعد في القضاء على الخلايا السرطانية المايكروسكوبية التي قد تبقى في منطقة الورم. أما طريقة العلاج الإشعاعي والكيميائي التقليدي فتحتاج إلى فترة نقاهة لما بعد العملية حتى يتم استئنافه (عادة أسبوعين)، مما يعطي وقت للخلايا السرطانية المتبقية أن تتكاثر وتنمو. لذلك تطبيق تقنية IORT و IOCT تعمل على تجنب إعادة نمو الخلايا السرطانية بشكل فعال.

2.   إستهداف دقيق للخلايا السرطانية وحماية الأنسجة والخلايا السليمة. يتم تسليط الإشعاع والعلاج الكيميائي على المنطقة المتسرطنة بشكل دقيق وبكميات محددة، بينما لا تتأثر الأنسجة والأعضاء السليمة كما يحدث في العلاج الإشعاعي والكيميائي التقليدي. وبهكذا يتم إستهداف الخلايا السرطانية في المنطقة المحددة بدون التأثير على المناطق السليمة المحيطة أو الأعضاء الحساسة للجسم مثل الرئة والقلب وغيرها.

3.   تقليص فترة العلاج. يعمل العلاج الإشعاعي والكيميائي في غضون العملية على القضاء على الخلايا السرطانية المتبقية بعد استئصال الورم مباشرة، فلا يحتاج المريض للخضوع لجلسات العلاج الإشعاعي والكيميائي التقليدية والتي عادة تستغرق 6 أسابيع. بينما تستغرق فترة IORT و IOCT لخمس دقائق فقط بعد استئصال الورم مباشرة.

وبحسب خبرتنا الطويلة في تطبيق هذه التقنية، إستفاد منها مرضى أورام الدماغ بشكل كبير. تم تطبيق هذه التقنية لأكثر من 8000 حالة سرطان أغلبها حالات سرطان الثدي. ويعتبر مستشفى بوخوا الدولي من أكثر المستشفيات تطوراً في تطبيق هذه التقنية لمرضى السرطان الدبقي، حيث قمنا بعلاج أكثر من 126 حالة سرطان دبقي في الدماغ.

PDT

                                                  

العلاج الضوئي الديناميكي (PDT) هو نوع من العلاج الضوئي والذي يستهدف الخلايا السرطانية والخلايا المتضررة الأخرى. العلاج الضوئي الديناميكي أثبت قدرته للقضاء على الخلايا الميكروبية، ومنها البكتيريا والفطريات والفيروسات. يتم إستخدام العلاج الضوئي الديناميكي بشكل واسع في علاج حب الشباب. ويتم إستخدامه بشكل واسع أيضا لعلاج أمراض عديدة منها التنكس العضلي والسرطان، ويتميز بأنه علاج استراتيجي بلا توغل أو أضرار إشعاعية.

يتم إستخدام العلاج الضوئي الميكانيكي في مستشفى بوخوا الدولي كعلاج داعم لسرطان الدماغ، ويتم إستخدامه في الحالات الغير مرشحة للإجراء الجراحي، وأبدى نتائج جيدة في العلاج.

DC-CIK

                                                  

العلاج المناعي DC-CIK يستخدم لمحاربة الخلايا السرطانية وذلك عبر زيادة فعالية الجهاز المناعي لجسم المريض.

يعتبر العلاج المناعي DC-CIK علاج ينتمي للعلاج الخلوي، والذين يتم بحقن خلايا CIK وخلايا DC بعد مكاثرتها وتحفيزها في المعمل وذلك لمحاربة خلايا السرطان. هذا النظام في الحقيقة هو موجود طبيعياً في جسم الإنسان، ولكن عدد خلايا DC-CIK في الجسم الطبيعي منخفض نسبياً، وغير كافي لمحاربة الورم الخبيث بنجاح. طريقة عمل هذا العلاج تتم بعزل خلايا DC-CIK من الدورة الدموية للمريض، ثم تتم زراعتها في  المعمل لتتكاثر على الأقل 1000 مرة أكثر من عددها الأصلي، بعد ذلك يتم حقنها في المريض مرة أخرى عبر الوريد، حيث تزيد من فاعلية الجهاز المناعي لمحاربة الخلايا السرطانية.

العلاج الكيميائي الموجه

                                                  

بناء على التحليل الجيني يتم تحديد العلاج الكيميائي وإختيار المادة الأكثر مناسبة لتعمل على قتل وتثبيط الخلايا السرطانية، حيث يهدف العلاج على التحكم وإزالة الخلايا السرطانية ومنعها من إعادة التكاثر.

بعد إجراء التحليل الجيني للخلايا السرطانية، يتم إختيار العلاج الكيميائي المناسي ليعمل على إحباط نمو خلايا السرطان عن طريق مهاجمة جزيئات الخلايا المعينة المسؤولة عن التسرطن ونمو الورم (بدلاً من محاربة الخلايا السرطانية المنقسمة كما في العلاج الكيميائي التقليدي)، العلاج الموجّه للسرطان أكثر فاعلية من العلاج التقليدي وأقل خطراً على خلايا الجسم الأخرى السليمة.

فيتامين سي

                                                  

يميل مرضى السرطان عادة لإستنزاف فيتامين C في الجسم، وعند حقن فيتامين  C عبر الوريد بكميات عالية في جسم المريض، فإن وضع المريض يتحسن بشكل كبير، من ذلك إستعادة المريض طاقته، تقليص الغثيان والدوار وتحسين الشهية. ولايوجد هناك آثار جانبية تذكر لحقن فيتامين C.

يتم إستخدام هذا المنهج العلاجي في مستشفى بوخوا الدولي كبرنامج علاجي مساعد للبرامج العلاجي الأخرى لمرضى السرطان، حيث يستفيد مرضى السرطان من جرعات فيتامين C بشكل كبير.                         

الخلايا الجذعية

                                                  

يعتبر مستشفى بوخوا الدولي من أوائل المستشفيات في إبتكار وتطبيق العلاج بالخلايا الجذعية. لدينا فريق من الخبراء المتخصصين في دراسات وتطوير الخلايا الجذعية لأكثر من 10 سنوات في مركز الخلايا الجذعية في المستشفى. وبالنسبة لهذه الحالات، يتم حقن الخلايا الجذعية عبر طرق مختلفة:

1.   الخلايا الجذعية الوسيطة MSCs: يتم حقنها عبر الوريد و عبر البزل القطني.

2.   الخلايا الجذعية العصبية NSCs: يتم حقنها عبر البزل القطني.

تعمل الخلايا الجذعية على تثبيط نمو الخلايا السرطانية وعلى كبح العديد من الأمراض وتحسين وضع المريض بشكل عام

الطب الصيني

                                                   

يعتبر البرنامج العلاجي بالطب الصيني برنامج مساعد وداعم للبرامج العلاجي الأخرى. العديد من الأعشاب الصينية تعمل على تحفيز الجهاز المناعي بشكل فعال، وتعمل على تعزيز فاعلية العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي وغيرها من البرامج العلاجية الأخرى، أيضا تعمل هذه الأعشاب بشكل فعال على تقليص الأعراض الجانبية  للبرامج العلاجية الأخرى. يتم إعطاء الأعشاب الطبية الصينية للمرضى عبر الفم أو حقنها عبر الوريد أو حقنها عبر الشرايين المغذية بشكل مباشر للسرطان.