العلاج بالخلايا الجذعية لشلل الدماغ - عبدالله

العلاج بالخلايا الجذعية لشلل الدماغ - عبدالله

OVERVIEW

الإسم: عبدالله سيف مسباح
التشخيص: شلل الدماغ
تاريخ الميلاد: 27 كانون2/يناير 2005
الجنس: Male
الدولة: Tanzania

العلاج: العلاج بالخلايا الجذعية، العلاج الطبيعي، الطب الصيني

تاريخ المرض

كان الطفل عبدالله يعاني من الحمى بشكل دوري عندما كان عمره 10 أشهر. وتم تشخيصه بالملاريا في المستشفى المحلي بمنطقـته. وعندما كان عمره 3 سنوات كان لايزال يحتاج إلى مساعدة للتحرك. لم يكن قادراً على رفع رأسه لوقت طويل، ولم يكن قادراً على الجلوس، أو الزحف أو الوقوف. ولا يقدر على الإمساك بالأشياء. كان يعاني من عدم التحكم بالإخراج. وكان يتلقى العلاج الطبيعي في منطقـته، ولم يكن هناك جوانب تحسن تذكر في كلامه أو حركته، كان يقوم بإصدار بعض الأصوات.

الوضع الصحي بعد تلقي العلاج بالخلايا الجذعية

حضر الطفل عبدالله إلى مستشفى بوخوا الدولي أول مرة في مارس عام 2010، وهي أول مرة يتلقى فيها العلاج بالخلايا الجذعية. وبعد هذه الجولة من العلاج أصبح قادراً على رفع رأسه بشكل مستمر، ويستطيع التقلب بنفسه. تم تحسين التشنج في العضلات، وأصبح يتواصل بشكل أفضل مع المحيط.

وفي إبريل عام 2011 حضر الطفل عبدالله إلى مستشفى بوخوا الدولي مرة أخرى لتلقي العلاج بالخلايا الجذعية (مع العلاج الطبيعي والعلاج بالطب الصيني). وبعد الجولة الثانية أصبح قادراً على التعبير بشكل أفضل وتحسنت حركته. تطورت قوة العضلات في الرقبة والجذع. وكان يرفع رأسه ويستقيم أسهل من قبل، مع مرونة جيدة في حركة رأسه وجذعه. وأختفت التشنجات من أطرافه السفلية مع تناغم جيد للعضلات.