عوامل نمو الأعصاب في علاج التصلب الويحي – تقارير المرضى

عوامل نمو الأعصاب في علاج التصلب الويحي – تقارير المرضى

OVERVIEW

الإسم: إيهاب البلوي
التشخيص: التصلب اللويحي
تاريخ الميلاد: 01 كانون2/يناير 1974
الجنس: Male
الدولة: Saudi Arabia

العلاج: العلاج بالإصلاح الأعصاب، إعادة التأهيل، الطب الصيني

"مستشفى بوخوا الدولي هو الأخيار الأمثل لك إن كنت تبحث عن العلاج بالإصلاح الأعصاب. هناك العديد من المستشفيات للعلاج بالإصلاح الأعصاب، لكن أنصحكم بالقدوم هنا للعلاج بالإصلاح الأعصاب حيث: الخدمة والعلاج والرعاية الطبية المتكاملة. ويسعدني أن أشارككم تجربتي لكل من يحتاج إلى نصيحة. شكرا لجميع طاقم المستشفى"

للتواصل: 00966501500609    إيميل: ehab.albalawi@gmail.com 

إيهاب البلوي--------

تاريخ المرض

إيهاب البلوي 40 سنة تم قبوله في مستشفى بوخوا الدولي بعد معاناته من ضعف شديد وفقدان للإحساس لثلاث سنوات لذراعه وقدمه اليسرى، وتم تشخيصه بالتصلب اللويحي.

حالة المريض الصحية قبل العلاج بالإصلاح الأعصاب

منذ عام 2010 بدأ إيهاب بفقدان قوته وعانى من فقدان الإحساس في الجانب الأيسر من جسده. وحتى عام 2013، بدأ بالشعور بشلل جزئي في جانبه الأيسر. وفقاً للفحوصات في وقت قبوله في المستشفى، أظهرت أوتار العضلات إرتدادا طبيعياً في الجانب الأيمن من جسده بينما أظهرت نقص شديد في الإرتداد في جانبه الأيسر. وأكدت نتائج صور الرنين المغناطيسي تشخيصه السريري والمختبري بالتصلب اللويحي.

العلاج بالإصلاح الأعصاب والطب الصيني

تم تطبيق إجراءات الطبية متعددة للمريض بعد قبوله في المستشفى، تتضمن: تحسين الدورة الدموية وتغذيتها للدماغ، العلاج بالإصلاح الأعصاب (عبر الحقن الوريدي + البزل القطني)، الطب الصيني التقليدي وبرنامج إعادة التأهيل

كانت الخطة الأولية للبرنامج العلاجي تستمر لمدة 3 أسابيع، وبعد شعور المريض ببداية التحسن الملحوظ تم تمديد العلاج لفترة شهرين شاملة جولات إضافية من العلاج بالإصلاح الأعصاب. وبعد إنتهاء الجولة الخامسة من العلاج بالإصلاح الأعصاب، إستمر بالبقاء في المستشفى للعلاج بالطب الصيني والتمارين الفيزيائية لإعادة التأهيل، وذلك ساعد على تعزيز التحسن المكتسب من عوامل نمو الأعصاب.

 

الحالة الصحية بعد العلاج بالإصلاح الأعصاب

علاج التصلب اللويحي

بدأ إيهاب بتحريك ذراعه وقدمه اليسرى بشكل أفضل، وبدأ يمشي بشكل أسرع وأكثر توازناً مما كان عليه. وكما يقول، بدأ يشعر أنه عاد طبيعياً. فقد تحسنت قوة عضلاته وتناغمها. وأكثر من ذلك، فقد إختفى الألم التلقائي الذي كان يعاني منه. بعض  التخدر الضئيل لازال في يده اليسرى، لكنه يتناقص مع مرور الوقت حيث ستستمر الإصلاح الأعصاب في مفعولها وإنقسامها لفترة طويلة.

قبل العلاج، كان إيهاب لا يستطيع رفع قدمه اليسرى ووضعها فوق قدمه اليمنى (يجلس بوضع رجل على رجل)، لكنه الآن يستطيع فعل ذلك. كانت أكثر النتائج روعة هي مشاهدته يقوم بتمرين (القرفصاء برجل واحدة) برجله اليسرى. حيث أن هذا التمرين يتطلب قوة وتوازن عالي، ويعتبر من التمارين الصعبة.

لقد شعر جميع طاقم المستشفى بالسعادة لمشاهدة هذا التحسن الملحوظ في القوة والتناغم والإحساس لإيهاب، واستعادة الحركة لجانبه الأيسر.

 

إعادة التأهيل

 

 

 

 

 

 

                                                              (رفع وزن ثقيل بكلا القدمين)                                                     (رفع وزن ثقيل بالقدم اليسرى)

 

Fill out my online form.