الرنح

أثبتت الخلايا الجذعية فعاليتها لمرضى الرنح

منذ عام 2009 أثبتت الخلايا الجذعية فعاليتها لعشرات المرضى المصابين بالرنح في مستشفانا ببكين. جميعهم أظهروا تحسناً بصورة كبيرة ماعدا مريض واحد فقط لم تظهر عليه علامات التحسن بشكل كبير. وشمل ذلك تحسناً في الحركة، التحكم في التوازن، مرونة أكثر ووضوح في النطق التحدث. جميع المرضى وأقاربهم أظهروا رضاهم عن نتيجة العلاج

1) المريضان كريم ومؤيد الخلف الله بدأ يشعر كشخص طبيعي بعد العلاج بالخلايا الجذعية

فقد تسلق كريم ومؤيد سور الصين العظيم وسارا لفترة طويلة في ميدان تيان آن مين المشهور في وسط بكين، فقد عبروا لنا شعورهم بالتحسن كأن لم يصابوا بالمرض حتى انهم لم يشعروا بالتعب بعد ممارست هذه النشاطات. أيضاً من صور تحسنهم أنهم بدؤا يصعدون الدرج بدون أن يتمسكوا بالدربزين، وأخبرنا والدهم أنه لاحظ مرونه أكثر في أصابعهم عبر طريقتهم في مسك الكوب وغيره. أبدوا وعائلتهم شعورهم بالرضى بعد العلاج، وسيستمر تحسنهم مع الوقت أيضاً بعد عودتهم، نتطلع نحن وفريقنا الطبي إلى رؤية ذلك.

 

فعاليتها الخلايا الجذعيةبعد علاج الرنح

 

2) أصبح يتكلم بطلاقة أكثر بعد العلاج بالخلايا الجذعية

تحسين وضع المريض

أصبح من السهل أن يقوم بالتواصل مع الآخرين بعد تحسن قدرته على النطق والحديث، وأصبح يمشي بمفرده بدون مساعدة بعد تحسن قدرته على التوازن. وفي غضون إقامته في المستشفى، أصبح تدريجياً أفضل توازناً واستطاع إنهاء إختبار التوازن من المستوى الثاني حتى المستوى الخامس (وهو المستوى الأعلى).